سياسة مختلفات

الوفد الأمريكي-الإسرائيلي يترحم على روحيْ المغفور لهما محمد الخامس والحسن الثاني

حطّت، بعد زوال اليوم الثلاثاء، طائرة الوفد الأمريكي الإسرائيلي بمطار الرباط سلا الدولي، وذلك في أول رحلة تجارية مباشرة من تل أبيب إلى الرباط عقب استئناف العلاقات الدبلوماسية بين المغرب وإسرائيل.

وسيتوجه الوفدان الأمريكي والإسرائيلي، حسب مصادر موثوقة، إلى ضريح محمد الخامس بالرباط من أجل الترحم على المغفور لهما الملكين الراحلين الحسن الثاني ومحمد الخامس، وبعد ذلك سيتوجه إلى قصر الضيافة بالرباط من أجل توقيع اتفاقيات بين الحكومة المغربية ونظيرتها الإسرائيلية.

وقال دافيد فيشر، السفير الأمريكي بالرباط: “نرحب اليوم بأول رحلة جوية تجارية مباشرة من إسرائيل إلى المغرب، بعد إعلان الرئيس ترامب التاريخي عن تعزيز العلاقات بين البلدين”.

وأضاف السفير الأمريكي قائلاً: “تربط كل من المغرب وإسرائيل علاقات قوية مع الولايات المتحدة. إنه لشرف لي أن أكون حاضراً اليوم عندما يرحب ممثلو الحكومة المغربية بالوفد الرسمي القادم من إسرائيل”.

وأقلعت أول رحلة جوية متوجهة إلى المغرب من مطار بن غوريون بتل أبيب، اليوم الثلاثاء، وعلى متنها وفد إسرائيلي وأمريكي يترأسه جاريد كوشنر، صهر الرئيس الأمريكي ومستشاره، برفقة مائير بن شباط، رئيس مجلس الأمن القومي.

وتوشحت الطائرة الإسرائيلية برمز “الخميسة”، المستوحى من الثقافة المغربية العريقة، إلى جانب عبارة “السلام” بالعربية والعبرية والإنجليزية، وأعلام المغرب وإسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *