جهات

أكادير.. تنفيذ مشاريع وقعت أمام أنظار جلالة الملك

أعطيت صبيحة اليوم الثلاثاء مراسيم الانطلاقة الرسمية لأشغال مشروع الخط الأول، للحافلات ذات المستوى العالي من الخدمة “ترام باص أملواي أكادير”.

المشروع يدخل في إطار تنفيذ برنامج التنمية الحضرية لمدينة أكادير 2020- 2024، الموقع أمام أنظار الملك محمد السادس فبراير 2020، وسيتم انجاز الأشغال الأولى، والمتعلقة بالبنيات التحتية لحركة الترام باص، بغلاف مالي يبلغ 123,9 مليون درهم، وفي ظرف 14 شهر، ومن المرتقب الانتهاء منها في يونيو 2022.

المشروع برمته، سيتم إنجازه بغلاف مالي قدره مليار ومائتي مليون درهم، وفقا لجدول زمني مطابق لتوقعات برنامج التنمية الحضرية لأكادير 2020- 2024، ويضم 35 محطة وقوف، و5 أقطاب للتبادل، وسيمكن من قطع مسافة 15،5 كلم، في اقل من 45 دقيقة.

وقال القاسيمي عبد الواحد، المدير العام لشركة التنمية المحلية للنقل والتنقلات الحضرية، بأن الشطر الأول من المشروع، يبلغ طوله 3،9 كلم، وفي هذا المقطع سيتم إنجاز 11 محطة، و(2) أقطاب للتبادل، الأول على مستوى مدخل ميناء أكادير، والثاني على مستوى ساحة السلام بالحي الصناعي بالمدينة.

وأضاف ذات المتحدث، بأن هذه الحافلات المتمفصلة، تتتميز بكل مواصفات “الترامواي” من حيث التهيئة الداخلية، ويبلغ طولها مابين 18 و19 متر، وطاقتها الاستيعابية مابين 130 إلى 145 مقعد، إضافة الى دقة مواعيد رحلاتها، وستشتغل من السادسة صباحا، حتى العاشرة ليلا.

من جهته قال صالح المالوكي رئيس المجلس البلدي لأكادير، في تصريح للموقع، بأن أهمية هذه الحافلات، هو ممراتها الحرة وسط المدينة وطيلة مسارها نحو الضواحي، مما يسهل لها عملية التنقل بكل حرية وربح الوقت.

الحفل حضره كل من والي جهة سوس ماسة عامل أكادير إداوثنان، ورئيس مجلس جهة سوس ماسة، ورئيس مجلس جماعة أكادير، ورئيس مؤسسة التعاون بين الجماعات “اكادير الكبير”.

المنشورات ذات الصلة

المزيد من الأخبار جار التحميل...لا مزيد من الأخبار.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.