السلطة الرابعة

حريق مفتعل يرسل أطفالا رضع إلى المستعجلات

منبر الجهات/هبة بريس

خلف حريق اندلع صباح اليوم السبت بإقامة سكنية بمنطقة العالية بالبرنوصي بالبيضاء، (خلف) هلعا كبيرا بين صفوف الساكنة، فيما أرسل عشرة أشخاص منهم أطفال رضع إلى مستشفى القرب محمد الخامس بالحي المحمدي بعد إصابتهم بالاختناق والاغماءات حيث لازالوا إلى حد كتابة هذه الأسطر يتلقون الاسعافات الأولية.

وحسب تصريحات العديد من المواطنين ، فإن الحريق الذي يعتقد أنه مفتعل، اندلع بباب أحد الشقق السكنية قبل أن تمتد ألسنة النيران إلى شقة مجاورة كانت تضم أُسْرة منها أطفال في وضعية هشاشة من ذوي الاحتياجات الخاصة ونساء وعجزة، مما جعل أبناء الحي يسارعون إلى تكسير الأبواب والعمل على اخماد النيران الملتهبة بطرقهم الخاصة قبل وصول عناصر الوقاية المدنية التي عملت بدورها على إتمام العملية والاشراف على نقل الضحايا بمعية عناصر من الشرطة القضائية ومسرح الجريمة الذين فتحوا تحقيقاتهم لفك كافة الخيوط المرتبطة بهذه الفاجعة.

وندد العديد من ساكنة الحي، بهذا الحريق الذي وصفوه بالمفتعل مطالبين بحماية الأرواح والممتلكات، مؤكدين أن المنطقة تعرف انفلاتا غير مسبوق يتطلب تدخلا عاجل قبل وقوع المزيد من الكوارث، وأشار أحد المتضررين أن المواطن بمنطقة العالية بات يعيش على وقع الرعب والخوف نتيجة تفشي العديد من مظاهر الجريمة والمخدرات والعنف، وتفشي ظاهرة الكلاب الشرسة التي يقودها شباب مراهقون، مضيفا أن الساكنة عمدت على تثبيت كاميرات للمراقبة في محاولة منها لاحتواء الامر، لكن ذلك لم يأت أكله مما جعل الجميع يعيش وكأنهم في سجن كبير يحظر عليهم التجول والتنقل بكل أريحية.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *